أفضل المشاركات: من قاع السلبية.

  1. Tweiti

    Tweiti عضو

    انضم:
    ‏20 ديسمبر 2019
    المشاركات:
    27
    التخصص:
    Preparatory
    الجامعة:
    KFUPM
    سنة التخرج:
    2025-2026
    الجنس:
    ذكر
    التقييمات:
    +17 / 0 / -0
    بسم الله الرحمن الرحيم.
    السلام عليكم حبيت أبدأ يومياتي و خواطري في هذا الموضوع أنا أنقبلت مبكر أغلب الاشخاص الي كاتبين هنا يكونوا خريجين أو ناس في سنوات بعد الاوريا .
    أنا رح أكتب هنا بإذن الله عن حياتي للخمس سنين القادمة أو الست الله أعلم سواء واصلت في البترول أو لا لكن أنا أسأل الله المواصلة و التفوق
    عموما من الاحد رح أبدأ اذاكر و استعد لاجتياز التحضيري من برنامج prep-skip إن شاء الله كتبته صح .
    صراحة أنا في بيئة جدا محطمة
    أنا انسان لا افضفض فرح تكون هنا فضفضتي و هنا أطلع كل الضغط لأن كثر الضغط يولد إنفجار و أبغى أفرغ هنا فرح تشوف عصبية ممكن أو ضعف أو أي شي ما يعجبك فلا تحكم علي لأن كل الي هنا تفريغ و هنا كلامي مع نفسي من أيام الثانوي كنت أكتب في الملاحظات بدون حفظ لكن أرغب في حفظ فضفضتي و الكتابة عموما تريحني نفسيا.
    طبعا قلت في البداية أني في بيئة محطمة.
    أنا يوم كنت جالس في أول ثانوي في مدرسة متدنية المستوى تأسيس تعبان خصوصا الرياضيات.
    كان الطالب الي يجيب نسبة 70+ في القدرات معد يختبر مره ثانية بحكم أن درجته أفضل شي و كل الي حولنا ممن يكبرنا سنا يرون هذا الشيء و يعتقدون أن درجة80 معجزة علينا و هي لطلاب الرياض!!!!! أو الأجانب!!؟؟؟؟
    الأغلب عدا الاشخاص المحفزين. و هم أبي, رجل البوفية كما أسميه(الله يوفقه ما أعرفه رح أذكر قصته بعدين), ابن عمي الغالي.
    لكل منهم قصة تحفيز لن أنساها .
    البوفية:
    رح يتكرر واجد ذا المكان هو بختصار بوفية كنت أجلس فيها و أنا في ثالث متوسط إلى أول ثانوي و هي على طريق العودة من المدرسة و هي بوفية الحي كامل ما فيه غيرها فكنت أروح لها واجد.
    هذه مقدمة بسيطة لذكرياتي التي تكتب طازجة من العقل للوحة المفاتيح.
    رح أكتب عن الثلاث مواقف التحفيزية و التحطيمية الي اخر واحد منهم صار قبل كم ساعة
    أي شخص يقرأ الان
    مهما كان الكلام الي يجيك لا تفكر فيه حفز نفسك بنفسك
    أنا لست انسان كامل فالكمال لله وحده سبحانه
    . الحمد لله من يوم وصلت لأول ثانوي حافظت على ورد يومي من القرآن حفظت بنفسي بعض الايات من دون المدرسة وكلام أحد و حافظت على الوتر و صلاة الفجر جماعة و ذا متأكد أنه من أسباب التيسير لي مع أني مقصر كثير و أمتلك عادات سيئة و لست مستقيما خاليا الذنوب للأسف الحمدلله على نعمه التي لا أعدها ولا أحصيها لولا رحمته سبحانه لما وصلت لما أنا عليه الان.
    الإنجازات القادمة أكبر و الصعوبات أكبر و أنا سأتطور لست وحيدا ما دامت أسأل ربي التوفيق.
     
    • x 5 إعجاب إعجاب